خطوات السلامة الأساسية لعلاقة جنسية صحية – فيلم يومي

افلام

خطوات السلامة الأساسية لعلاقة جنسية صحية – فيلم يومي


إذا كنت ترغب في الحفاظ على علاقة جنسية صحية، فإن أحد الجوانب الأكثر أهمية هو إعطاء الأولوية لصحتك الجنسية الشخصية. إذا تمكنت من القيام بذلك، فسوف تضمن راحتك وسلامتك – وفي الواقع سلامة شريكك الجنسي.

في هذه المقالة، سنشارك بعض نصائح السلامة الأساسية التي ستساعدك على بناء أساس قوي لحياة جنسية صحية. إليك ما يجب أن تعرفه…

استخدام الحماية

يجب عليك دائمًا استخدام الواقي الذكري لحماية نفسك من الأمراض المنقولة جنسيًا (STIs) وأي حالات حمل غير مرغوب فيها. بالطبع، إذا كنت في علاقة ملتزمة وطويلة الأمد، فهناك أشكال أخرى من وسائل منع الحمل يمكنك استكشافها، ومع ذلك، في الأيام الأولى، يعد إعطاء الأولوية لاستخدام الواقي الذكري مكانًا رائعًا للبدء.

تواصل بوضوح بشأن الموافقة

تعتبر الموافقة أمرًا بالغ الأهمية في أي علاقة جنسية، وأنت مدين لنفسك ولشريكك بوضع حدود واضحة. لذا، تواصلوا بشكل منفتح وفعال، واستمعوا لرغبات بعضكم البعض، وتحركوا للأمام معًا بالسرعة التي تناسب كلا منكما.

احصل على فحوصات منتظمة للأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي

لا سيما إذا كنت تمارس الجنس مع شركاء متعددين، فمن المهم أن يتم فحصك بانتظام بحثًا عن الأمراض المنقولة جنسيًا – وخاصة إذا كنت قد شاركت في أنشطة جنسية عالية الخطورة (على سبيل المثال، الوقوف لليلة واحدة مع شخص غريب، وغياب الحماية).

أفضل طريقة للتعرف على الأمراض المنقولة جنسيًا هي الذهاب إلى طبيب متخصص، بدلًا من تلقي رسالة نصية من شريك جنسي سابق عندما تكون في علاقة جديدة مع شخص تهتم به.

اختر ألعابًا جنسية عالية الجودة

إذا قررت أنت وشريكك دمج الألعاب الجنسية في علاقتكما، فتأكد من الاستثمار في منتجات عالية الجودة مصنوعة من مواد آمنة على الجسم.

لا بأس باستكشاف أجسادك واستخدام عناصر معينة لتعزيز متعتك الجنسية، ولكن من الأفضل بكثير استخدام عناصر مصممة خصيصًا لهذا الغرض مثل الهزازات القابلة لإعادة الشحن، والمقابس بعقب، وقضبان اصطناعية.

بالإضافة إلى ذلك، يجب عليك تنظيف ألعابك الجنسية بانتظام لمنع انتقال البكتيريا والعدوى المحتملة بين الشركاء الجنسيين.

استخدم مواد التشحيم

في حين أن الجسم يقوم بالتأكيد بعمل جيد جدًا في التشحيم الذاتي – ناهيك عن استخدام اللعاب – فإن التشحيم يلعب دورًا حيويًا في الحصول على تجارب جنسية مريحة وممتعة مع شريك حياتك. وهذا مهم بشكل خاص عند ممارسة أجزاء مختلفة من الجسم، مثل اللعب الشرجي.

ممارسة النظافة الجيدة

ممارسة النظافة الجيدة أمر مهم في الحياة مهما كان الأمر، ولكن أكثر من ذلك عندما يتعلق الأمر بصحتك الجنسية.

تأكد من غسل أعضائك التناسلية بانتظام بالصابون المعتدل والماء الدافئ وتنظيف ما تحت أظافرك.

بالإضافة إلى ذلك، (خاصة بالنسبة للنساء)، يجب عليك التبول بعد ممارسة الجنس لطرد أي بكتيريا متراكمة وتقليل خطر الإصابة بالتهابات المسالك البولية (التهابات المسالك البولية).

مناقشة التاريخ الجنسي

مثلما يقع عليك واجب الرعاية بأن تكون منفتحًا وصادقًا بشأن تاريخك الجنسي مع شريك جديد، يجب عليك تشجيعه على فعل الشيء نفسه – خاصة عندما يتعلق الأمر بالأمراض المنقولة جنسيًا.

إذا وجدت أن شريكك الجديد قد شارك بشكل متكرر في الجماع الجنسي غير المحمي مع شركاء متعددين، فمن حقك أن تطلب منهم إجراء فحص للأمراض المنقولة جنسيًا قبل موافقتك على السماح لهم بالتعامل مع جسدك.

افكار اخيرة

يعد إعطاء الأولوية لصحتك الجنسية خطوة أساسية في الحفاظ على علاقة جنسية صحية مع شريك حياتك. لكن تذكر أن الأمر يتطلب اثنين، لذا شجع شريكك على الاعتناء بنفسه. إذا لم يرغبوا في اتباع الخطوات المناسبة واتخاذ الاحتياطات اللازمة، فقد ترغب في التفكير في العثور على شخص آخر يحترم حدودك.

على أية حال، نأمل أن تكون هذه المقالة مفيدة ونتمنى لك حظًا سعيدًا في مغامراتك الجنسية. يجب أن يكون الجنس ممتعًا وممتعًا، ولكن لا يشكل خطرًا على سلامتك الشخصية.



Source link

Back To Top